اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو
آخر الأخبار

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

الكنائس الكاثوليكية تحيي اليوم السنوي الثاني والعشرين للحج إلى موقع المغطس

الكنائس الكاثوليكية تحيي اليوم السنوي الثاني والعشرين للحج إلى موقع المغطس

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المسلة السياحية

البحر الميت  (بترا)- زياد الشخانبة- أحيت الكنائس الكاثوليكيّة في المملكة يوم الجمعة، اليوم السنوي الثاني والعشرين للحج المسيحي إلى موقع المغطس، وأقامت قدّاساً احتفالياً في كنيسة معمودية السيد المسيح ترأسه بطريرك القدس للاتين ورئيس مجلس الأساقفة الكاثوليك في الأرض المقدسة غبطة البطريرك بييرباتيستا بيتسابالا.

 

 

وحضر القدّاس وزير الشباب ووزير السياحة والآثار بالوكالة الدكتور محمد سلامة النابلسي، وعدد من السفراء والنواب والأمناء العامين والبطاركة والمئات من المواطنين الحجاج .

 

 

موقع المغطس مقصدًا عالميا للزوار والحجاج

ونظّم المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام، قبيل الاحتفال الديني مؤتمراً صحفياً أشار فيه وزير الشباب ووزير السياحة والآثار بالوكالة، إلى الجهود الكبيرة التي بذلت ليصبح موقع المغطس عالمياً ومقصدًا للزوار والحجاج من مختلف أنحاء المعمورة، لافتاً إلى أن وزارة السياحة والآثار تقوم بجهود كبيرة هذه الأيام للنهوض بالواقع السياحي للمغطس الذي زاره العام الماضي رغم الظروف الوبائية أكثر من 50 ألف زائر وحاج.

 

وأشار النابلسي إلى التوجيهات الدائمة من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني لتطوير موقع المغطس الذي صدرت فيه إرادة ملكية ساميّة بتشكيل المجلس الاستشاري الدولي لتطوير الأراضي المجاورة للمغطس، كما أشار إلى جهود سمو الأمير غازي بن محمّد رئيس مجلس أمناء موقع المغطس.

 

 

الأولى في المئوية الثانية

وقال مدير المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام الأب الدكتور رفعت بدر، إن الاحتفالية الدينية هي الأولى في المئوية الثانية للدولة الأردنية، مضيفاً “جئنا اليوم لنصلي من أجل بلدنا الغالي وقائدنا جلالة الملك عبدالله الثاني، الذي يولي هذا المكان أهميّة خاصة، ويدعو في كلّ المحافل إلى زيارته والتبرّك بمائه”.

 

وأضاف “نعود للاحتفال في هذا العام في موقع (المعمودية – المغطس) الذي لم تنقطع فيه الصلاة السنوية للحج منذ 22 عامًا” مشيراً إلى أنّ موقع المغطس ومنذ العصور الأولى كان يأتيه الحجاج وسنوياً يزوره ويحج إليه شخصيات ووفود دينيّة قادمة من جميع أنحاء العالم.

 

كما أشار إلى التحديثات المستمرة في موقع المغطس واستكمال العمل بكنيسة معموديّة السيد المسيح التابعة للكنيسة اللاتينيّة في الأردن، داعياً الى أن يكون العام المقبل خالٍ من الوباء وأن يعود الزوار والحجاج بأعداد كبيرة إلى هذا المكان الفريد والمقدّس.

 

الأردن وفلسطين

وقال بطريرك القدس للاتين بييرباتيستا بيتسابالا، إن احتفالات عيد الميلاد لهذا العام تكّللت بلقاء رؤساء الكنائس في الأردن وفلسطين، ورؤساء المؤسسات الإسلاميّة في الأردن وفلسطين مع جلالة الملك عبد الله الثاني، مشيراً إلى أن اللقاء تطرّق إلى قيم العيش المشترك في الأردن وفلسطين والعالم.

 

الأردن النمو والإصلاح

وأوضح غبطته بأنّ احتفال هذا العام يأتي والأردن يدخل مئويته الثانيّة ويُكمل مسيرته في النمو والإصلاح، مشيراً إلى العظة التي ألقاها خلال قداس ليلة عيد الميلاد المجيد في مدينة بيت لحم، الشهر الفائت، حيث قال خلالها “إنّ الأردن قد تعرّض لتحديات عدّة خلال سنوات مئويته الأولى، لكنّه ما يزال يعلّم بلدان العالم معاني التضامن وكرم الضيافة والانفتاح”، شاكراً جهود اللجنة الملكيّة لموقع المغطس، برئاسة سمو الأمير غازي بن محمّد، وموقع المغطس ووزارة السياحة وهيئة تنشيط السياحة على جهودهم في تطوير الموقع.

 

من جهته، أشار مدير عام هيئة موقع المغطس المهندس رستم مكجيان إلى أن تطوير موقع المغطس من خلال القانون يعزّز مكانته دون الإخلال بهويته الروحيّة ومكانته المسجّلة على قائمة اليونيسكو كتراث إنسانيّ عالميّ، وكمركز انطلاق لمواقع عدّة هامّة على خارطة الحج المسيحي في المملكة.

 

 

موكب الفرق الكشفيّة

وعلى هامش القدّاس، انطلق موكب الفرق الكشفيّة من بيت الحجاج الروسي نحو كنيسة المعمودية، بمشاركة رئيس أبرشية بترا وفيلادلفيا للروم الكاثوليك المطران جوزيف جبارة، والنائب البطريركي للسريان الكاثوليك المطران يعقوب أفرام سمعان، والمطران بولس ماركوتسو، والنائب البطريركي للاتين في الأردن الأب جمال خضر، وراعي الكنيسة المارونيّة الأب جوزيف سويد، والقائم بأعمال السفارة البابوية المونسنيور ماورو لالي، وكهنة من جميع الكنائس الكاثوليكيّة، وحضور ألف شخص من مختلف المحافظات، والعديد من سفراء الدول الشقيقة.

 

 

ديمومة الأمن والاستقرار

وعلى وقع الترانيم الدينية رشّ بطريرك القدس للاتين الحضور بمياه نهر الأردن المباركة، وألقى المطران جبارة عظة الاحتفال التي تطرّق فيها لمعاني المعمودية الروحيّة. كما تليت الأدعية والصلوات من أجل ديمومة الأمن والاستقرار والازدهار في الأردن، وإحلال العدل في القدس وفلسطين، والسلام لدول المنطقة والعالم والشفاء للبشريّة جمعاء.

 

 

موقع المغطس

وفي ختام الاحتفال، وجه النائب البطريركيّ للاتين في الأردن الأب جمال خضر كلمة شكر فيها المشاركين بالقداس، مشيدًا بالجهود الحكوميّة ورعايتها للحج المسيحي المحلي والعالمي، مشدّدًا بأنّ الكنائس في المملكة تسعى دائمًا مع وزارة السياحة لجعل موقع المغطس إرثًا للعالم بأسره، ومفتوحًا لاستقبال الحجاج والزوار من مختلف أنحاء العالم.

على جوجل نيوز

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled