اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو
آخر الأخبار

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

الصورة الذهنية بعد احتفالية الأقصر … بقلم خالد صلاح الدين

الصورة الذهنية بعد احتفالية الأقصر ... بقلم خالد صلاح الدين

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المسلة السياحية

غد جديد

بقلم : خالد صلاح الدين

®® الصورة الذهنية لمصر تغيرت وتحسنت واختفت الصورة السلبية التي استمرت لسنوات..ونجحت الدولة المصرية في تغيير هذه الصورة الذهنية عن مصر في الخارج..وأصبحت هناك صورة ذهنية جديدة من خلال حالة الاستقرار الشامل التي تعيشها البلاد..والنجاح في تنفيذ العديد من المشروعات القومية والتي كان لها صدى عالمي..ساهمت في تحسين وتغيير الصورة الذهنية عن مصر..لتصبح صورة مشرقة..

 

 

وكان لموكب المومياوات الملكية وأيضا احتفالية طريق الكباش تأثيرا كبيرا في تحسين وتغيير الصورة تماما..ونجحت احتفالية نقل المومياوات الملكية في تحقيق ترويج عالمي لمصر..واصبح المتحف القومي للحضارة المصرية على رأس برامج الزيارات المختلفة للسائحين او الضيوف الرسمين..ثم تأتى احتفالية طريق الكباش لتزيد العالم انبهارا بالحضارة المصرية و تحقق ترويجا جديدا للسياحة المصرية..وتشعل الرغبة لدى ملايين السائحين حول العالم لزيارة الأقصر والاستمتاع بأثارها الفريدة ببريها الشرقي والغربي..

 

ومع نجاح الاحتفاليتين واستعداد مصر لتنظيم مؤتمر قمة المناخ في شرم الشيخ..والتي ستحقق باذن الله طفرة سياحية كبيرة عقب انتهاء فاعليات هذا المؤتمر العالمي..وسيساهم المشاركون في المؤتمر عقب عودتهم الى بلادهم في الترويج المباشر لمصر..وهو ما سيكون له مردودا كبيرا على حركة السياحة التي ستستقبلها شرم الشيخ وجنوب سيناء في المستقبل القريب..

 

&&&&&&&&&&

ونتيجة طبيعية لتحسن الصورة الذهنية لمصر في الخارج فأن الأقصر كانت على موعد الأسبوع قبل الماضي مع احتفال عالمي جديد تابعه العالم من خلال الفضائيات العالمية و وسائل التواصل الاجتماعي من خلال عرض الأزياء لبيت الأزياء العالمي استيفانى ريتشى احتفالا باليوبيل الذهبي لأطلاق علامته التجارية..وهو الاحتفال الذى أقيم في معبد الدير البحري بالأقصر وتم ربط الأقصر بجسر جوى من إيطاليا وعدد من عواصم العالم لنقل ضيوف الحفل من خلال عدد من الطائرات الخاصة..

بالإضافة الى رحلتين خاصتين نظمتهما مصر للطيران من مدينة بولينا الإيطالية للأقصر مباشرة لنقل ضيوف الحفل من ساسة وفنانين ومصممي أزياء وعدد من رؤساء تحرير الصحف من مختلف دول العالم..

 

وقد اضفى مكان الاحتفال في معبد الدير البحري رونقا جميلا على الاحتفال والذى لن تقتصر عوائده على العائد المادي فقط..لان مردوده الترويجي للأقصر سيكون اعظم بكثير من إي عوائد مادية..والبث المباشر للاحتفال من خلال الفضائيات العالمية..وإعادة بثه مرات عديدة سيكون له مردودا عظيما على السياحة المصرية بشكل عام وعلى مدينة الأقصر بشكل خاص..وسيمتد اثره لفترات طويلة..خاصة وان هذا الاحتفال يعد ترويجا مستمرا لمصر في مختلف دول العالم ولاسيما في السوق الإيطالي بشكل خاص..

 

وما حدث في الأقصر سيتكرر قريبا مع عرض الأزياء العالمي الذى ستشهده منطقة الاهرامات من خلال الاحتفال والعرض الخاص لواحد من اعرق بيوت الأزياء الفرنسية ” كريستيان ديور ” ..وسيساهم أيضا في الترويج السياحي لمصر لان هذه العروض تؤكد اننا نتمتع بمناخ امن ولدينا كافة المقومات السياحية..وأيضا التقنيات الفنية التي تحتاجها هذه العروض..ونأمل ان تشهد مختلف المقاصد السياحية المصرية فاعليات دولية مماثلة تساهم بشكل مباشر في الترويج لمصر ولسياحتها..

 

وننتظر جميعا احتفالا عالميا كبيرا على ارض مصر مع افتتاح المتحف المصري الكبير..لتقدم مصر هدية جديدة للعالم تؤكد من خلالها على عظمة الحضارة المصرية..خاصة وان المتحف سيضم بين جنباته اكثر من مائة الف قطعة اثرية بينها حوالى خمسة الاف قطعة لتوت عنخ امون ..

 

&&&&&&&&&&

واذا عدنا الى احتفال دار الأزياء العالمي بالدير البحري بالأقصر فقد عبر الدكتور مصطفى وزيري عن سعادته بهذا الاحتفال وقال ان هذا الاحتفال أعاد الى ذهنه “اوبرا عايدة التي أقيمت في الأقصر منذ اكثر من ٢٥ عاما “..وهو ما يعنى ان الأقصر بدأت تستعيد بريقها وستعود من جديد درة السياحة الثقافية لمصر..

 

وفى النهاية لابد ان نشيد بنجاح الدولة في تغيير وتحسين الصورة الذهنية لمصر في الخارج..ونجاحها في خلق الرغبة والطلب للاستمتاع بالمنتج السياحي المصري من خلال الترويج السياحي المباشر في مختلف الأسواق السياحية المصدرة للحركة السياحية الى مصر..

او من خلال الفاعليات العالمية التي نجحنا في تنفيذها وفى مقدمتهما احتفاليتي نقل المومياوات الملكية وافتتاح طريق الكباش واللتان ساهمتا بطريقة مباشرة في الترويج للمنتج السياحي المصري وخلقتا الرغبة في زيارة مصر..بالإضافة للاحتفاليات العالمية التي تقام على أراضيها..

 

 

ونأمل ان يستمر التفكير في فاعليات مماثلة تساهم في استمرار الترويج للسياحة المصرية ..وتحيا مصر .

ksalaheldin001@hotmail.com

على جوجل نيوز

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled